14 يناير 2010

حريق يلتهم نصف ما في مكتبة إيبلا التونسية

حريق يلتهم نصف ما في مكتبة إيبلا في تونس

تعرضت يوم الثلاثاء من الأسبوع الماضي مكتبة إيبلا الشهيرة في تونس إلى حريق كبير أدى إلى مصرع راهب إيطالي واحتراق حوالي 17 ألف كتاب من الكتب النادرة في الأدب العربي المعاصر.

تم إنشاء هذه المكتبة في عام 1926 شمال العاصمة تونس، وتضمّ نحو 32 ألف كتاب و 600 مجلة متخصصة، ويُشرف عليها رهبان منذ حوالي سبعين عامًا

لا شك في أنّ هذه خسارة كبيرة للباحثين والقراء الذين كانوا يلجؤون إلى المكتبة للاستزادة مما تحويه مراجعها وكتبها النادرة والمتنوعة.

جدير بالذكر أن أسباب الحريق ما تزال مجهولة، ولكن التحقيقات كشفت عن وجود آثار بنزين في مكان الحادث.

ملحوظة: الصورة المرفقة ليست لمكتبة إيبلا، بل للمكتبة الوطنية العراقية التي احترقت وسُرقت محتوياتها بعد احتلال القوات الأمريكية العراق عام 2003.
لنشر الموضوع على الفيس بوك والتويتر Twitter Facebook

2 comments:

princess يقول...

يا إلهي ما هذه الأخبار !! فعلا خسارة كبيرة سواء كانت مكتبة إيبلا أو المكتبة الوطنية .. أو أي مكتبة أخرى !

رشا يقول...

مرحبا أخ أحمد
فعلا خبر فظيع مصيبة
دوما أتسائل إن كان هناك احتياطات يجب الأخذ بها من طرف المكتبات تجاه الحرائق أو أخطار أخرى تهدد الكتب

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.