27 يونيو 2009

دعوة لنشر قراءاتكم

قراءاتكم..دعوة لنشر قراءاتكم في المدوّنة

منذ أن أطلقتُ هذه المدوّنة وأنا أفكر في طريقةٍ للتفاعل مع زوّار المدوّنة، وحاولتُ أن أنشر بعض المواضيع التي أطرح فيها سؤالا عن شيء متعلق بالقراءة. وقد وجدتها تجربة جميلة وأنوي الاستمرار فيها من وقتٍ لآخر.

إلا أنّ ذلك ليس كافيًا. وقد أشارت عليّ زوجتي بفكرةٍ رائعة أحسبها ستزيد من هذا التفاعل الذي أسعى إليه. بدلا من الاكتفاء بنشر قراءاتي الشخصية للكتب واستلام تعليقاتكم عليها، لم لا تكون هناك مساحة لمن يريد أن ينشر قراءته لأي كتاب؟ بهذا الشكل لا ينحصر النقاش حول الكتب التي يقرؤها صاحب المدوّنة فقط.

الطريقة:
- إذا قرأتَ كتابا وأردتَ أن تشاركنا رأيك عنه، اكتب قراءتك للكتاب وارسلها إلى:
mtolife@gmail.com

- سننشر موضوعًا خاصًا بتلك القراءة

- اكتب ما تشاء، وبالطريقة التي تحب، وبالحجم الذي يناسبك.


ما أعجبني في هذه الفكرة هو روح المشاركة، بحيث تكون المدوّنة للجميع، ولا تقتصر الكتابة فيها على من أنشأها.

بانتظار قراءاتكم
لنشر الموضوع على الفيس بوك والتويتر Twitter Facebook

9 comments:

غير معرف يقول...

كلام جميل ودي اني اشارك الناس بقراءاتي
لكني لا استطيع التعبير بشكل جيد او اعطاء رأيي بالكتاب الذي قرءته

أحمد حسن المعيني يقول...

غير معرف..
هير قراءتك الشخصية، فقل ما تشاء. عبّر عن رأيك وانطباعك بلغتك دون حاجةٍ إلى أي تكلف، وكأنك تحكي لصديقٍ لك عن كتاب أعجبك.

الطير المهاجر يقول...

أعرف شخصا عزيزا علي من قبيلة المعيني كذلك فهو مثلك، أحمد .. هل المعينيين كلهم على شاكلتك؟














كرماااااااااء

خطتك هذه هجومية 4 4 2 إذا أخذناها من منحى رياضي
وإذغ أخذناها بأدبية فهي خلق يعجز عنه الكثير.. بارك الله لك في وقتك وزوجتك..

Excellent

The-Migrant-Bird.Net

ملكـــــ ــ ــــة المملـــ ــــــــكــ ــة يقول...

افكار جميلة جدا أستاذ
حقيقة تعجبني هذه الطريقة
وحاليا بدأت من ما يقارب 3 شهور بنشر كتاب بشكل اسبوعي مع نبذه عنه في زوايا احد مواقعنا العمانية ،،

وان شاء الله سأنقلها لكم بشكل دوري هنا
لنفيد ونستفيد ^_^

مروة عثمان يقول...

رواية جميلة قرأتها عنوانها الغريب لوليد عودة وه1ه نبذة عنها:


نبذة النيل والفرات:
في هذا الكتاب رائعة الروائي الفلسطيني المعروف "وليد عودة" الجديدة "الغريب".

يتم التحاق جندي أميركي إلى قوات بلاده أثناء غزو العراق متأثراً بالدعاية الأميركية حول نشر العدل والديمقراطية في الشرق الأوسط ومحاربة أعداء الحرية ومنعهم من نشر أسلحة الدمار الشامل. وفي هذه الأثناء يتم تكليفه مع مجموعة من رفاقه بمهمة خطيرة وهي اقتحام منزل أحد كبار قادة الجيش العراقي وهو اللواء حسن الراعي، والمطلوب هو القبض عليه حياً للتحقيق معه حول أماكن تخبئة أسلحة الدمار الشامل وأثناء تنفيذ المهمة التي أسفرت عن مقتل اللواء وعائلته ببشاعة لا توصف يتعرض "مارك كريستوفر" الجندي الأميركي لصدمة عنيفة تفقده الذاكرة كلياً، هذا عدا أنه قد وقع بالأسر وتعرض للتعذيب على أيدي أفراد المقاومة العراقية أثناء الهجوم إلى أن يتمكن الجيش الأميركي من إنقاذه وإعادته إلى أرض الوطن.

وخلال هاتين السنتين التي يقضيها مارك في العلاج تحت إشراف طبيب مختص، ينسج عقله الباطن عالماً مفترضاً يعيش فيه مختلف تماماً عما هو عليه في الواقع. وهنا، تبدأ الحبكة الروائية المشوقة التي تبرز بوضوح براعة الأديب "عودة" في المواءمة ما بين الأدب وعلم النفس فيغوص في أعماق التكوين المعقد لرغبات ودوافع وانفعالات بطل روايته التي ترفض الواقع، وتخلق لها عالماً خيراً بعيداً عن الشر الذي أفضى به إلى هذه الحال، فيتخذ الأديب ببراعة منهجاً حداثياً في عمله هذا قوامه التنقيب عما وراء وعي الإنسان من كوامن خافيات تحركه وتقلقه، إضافة إلى أن الروائي قد أضاف على هذا العالم المفترض في ذهن البطل هالة تشويقية تجعلنا عاجزين عن اكتشاف سر الرواية حتى نهايتها ما يجعلنا نهيم في عالمها أكثر فأكثر.

المنفردة يقول...

أعجبني كتاب" فخامة السلاطين" وهو مترجم عن المجلس الوطني للثقافه و النشر ابوظبي
عن الحكومات العربيه كيف بدأت و هو ملى بالصور النادرة و عن العصر العثماني خصوصا

Nazek Al-Asfoor يقول...

فكرة حلوة
عندها تتحقق عنوان مدونتك
اكثر من حياة
لتصبح حيوات

AM.SA.CHANNEL يقول...

أولا أخير العزيز أشكرك على تفاعلك الرائع مع القراءة و كيف تريد تطويرها، لأن من يقرأ يعرف مافائدة القراءة .. و المشكلة أننا في العالم العربي نعاني من آفه هي " أمه إقرأ لا تقرأ " و لكن أنا متفائلة خــيرا أن أمة إقرأ ستقرأ إن شاء الله إذا كان هنالك قراء من أمثالكم ..

================

فكرتك رائعة، و لكن ليس هنالك أي تغــير إلا أن التغــيير هو أنك بدل أن تضع إسمك تحت العنوان تضع إسم عضو آخر، إلا أن الفكرة جميلة و الجميل أن هنالك تفاعل حول الموضووع .. و لكن أخي العزيز هنالك فرق بين محترف القراءة و بين الذي لا يقرأ، محترف القراءة يريد أن يعرف من الكاتب و من طبع الكتاب و في أي سنة و كم مرة طبع و كم عدد أوراق الكتاب منهم من يبحث حتى عن نوع الورقة..

أنا دائما ما أبحث عن مدونات تهتم بالقراءة، و أنا عرفت مدونتك من قبل الأخت مي مدونة مكتبتي ..

و أغلب المدونات التي تهتم بالكتب لا تجذبني أبدا، هم حريين في ما يقومون بعرضه، لكن معظمهم كتبهم لا تجدبني على الرغم من أنني أحب القراءة، لكن أنا دائما ما أبحث عن مدونات تتكلم عن القراءة أساليب القراءة كيف أشجع نفسي على القراءة، و ضع كتب رائعة و قليلة الصفحات..

حقيقة بعض المدونات التي تهتم بالقراءة المشكلة انها تهتم بالقراءةو تريد جذب القارئ العربي لها، لكن لا أتوقع أن ينجذب لها أحد إلا محترفي محترفي القراءة و اللذين يحبون هذا النوع من القراءات ..

أنا دائما ما أبحث طريقة للعرض، و الحمد الله ألقى ردودا على مواضيع القراءة حتى أن من أكثر الردود التي تصلني هي مواضيع الكتب ..

لا أريد أن أطيل الكلام لكن سأختصر
حتى تجذب الناس، غير طريقتك، أبدع سواء بالفيديو أو بطريقة العرض ..

و دائما عندما تضع أي كتاب ضع لهم قصة من الكتاب ولو تقف ف نصف القصة يفضل لأنك تثير الفضول لديهم، و هذا ا سيشجعهم على قراءة الكتــاب، و ثانيا سرد القصة لا يملل الناس..

مللنا من الإسلوب التقليدي لعرض الكــتاب، و أنا آخر مرة وضعت فيها الكتاب و ضعت بعض الأسئلة للنقاش .. و هذا جيد لأن هنالك من يحب النقاش مثلي ههههه و أحب اتفلسف ههههه ..

لنرجع لموضووعنا عندما يعجبك كتاب و تتعلق به، و تخبر به أحد أصدقائك هل تقول له إسم الناشر وتاريخ الطبعة و عدد الصفحات أولا ستقول له إسم الكتاب و ستقول له محتواه و ستقص عليه ما عرفته، هذا ما يريده القارئ البسيط ..

أنا أتحدث عن القارئ المبتدأ و المتوسط و ليس المحترف .. ما شاء الله أنت محترف ف تهمك هذه الأمور كالطبعةو الصفحات ..
و هنالك من يرى أن هذه الأموور مهمة جدا، و يجب سردها أنا لا أحب أن أسردها جافه أن أكتب الناشر العبيكان
مثلا أنا أحب نشر العبيكان فأكتب هذه المكتبه أحب كتبها مهما كان نوع الكتاب، فتجدبني كتبهم بسبب الغلاف و الأوراق ..

أنا دائما ما أقوم بالبحث عن طريقة جديدة .. حتى أستطيع أن أجذب أي شخص محب للقراءة إلى دوامة عشق رائحة الكتب ..

و أخيرا أشكرك على الحملة التي ستقوم بها فهذه الحملة ستغير الكثير من المفاهيم لمحبي القراءة شكرا لك

آسفة على الإطااالة

غير معرف يقول...

وووووووووووووووواووووووووووووووووووو

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.