23 يناير 2010

دردشات: ما الكتاب الذي تمنيت أنك كاتبه؟

في حياتنا نشاهد أشياء تعجبنا كثيرًا، ولسببٍ أو لآخر نتخيل أو نتمنى لو كنا نحن من صنعها، فمثلا قد يشاهد أحدهم هدفًا جميلا في مباراة كرة قدم، فيتخيل نفسه لاعبًا يسجّل مثل ذلك الهدف. وقد يستمع أحدهم إلى أغنيةٍ أو أنشودةٍ جميلة، فيتمنى لو أنه هو صاحب الصوت الجميل الذي أدّاها، وهكذا مع الأفلام واللوحات الفنية والقصائد والابتكارات وغيرها من نواحي الإبداع.

هل قرأت كتابًا تمنيت حقًا-ولو لدقيقة- أنك أنت من ألفه؟

لنشر الموضوع على الفيس بوك والتويتر Twitter Facebook

14 comments:

راشد علي يقول...

نعم بالضبط أنتابني هذا الشعور عندما قرأت صوفيا ل محمد حسن علوان

Muawiyah Alrawahi يقول...

الذاكرة ممتلئة تقريبا مازن حبيب ..

بصدق كان كفاني بشدة أن أكون مؤلف هذا الكتاب

Ryan يقول...

"صورة دوريان غراي" لأوسكار وايلد..
تمنيت وبشدة أن أكون كاتب هذه الرائعة..!

غير معرف يقول...

ملائكه وشياطين لدان براون
كم تمنيت ان اكون كاتبها

غير معرف يقول...

Always envying the writer of each book I hold in my hands.. Maybe I should start writing

Non-Crowned Princess يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
Non-Crowned Princess يقول...

ربما مغامرات شارلوك هولمز لكونان دويل.

وبالطبع روايتي التي أكتبها التي قدر الله أن أكون كاتبتها. أشعر وكأني أعيش أحداثها حقاً وأنا أستمتع بكتابتها بالفعل.

مساعد يقول...

رواية "بؤس" لستيفين كينق

تمنيت أن أملك قوة التشويق التي كتب بها تلك الرواية

وئام يقول...

طوق الياسمين لواسيني الأعرج، وذاكرة الجسد لأحلام المستغانمي

يعقوب يقول...

ديوان الليالي الأربع لأحمد بخيت

يعقوب يقول...

والعبرات النظرات (المجموعة الكاملة)

حقا جعلني هذا الكتاب في عالم مثالي آخر

وأعدت قراءة أغلبه

مـفـرح يقول...

ربما كتاب المستطرف في كل فن مستظرف للأبشيهي

Lamees يقول...

البؤساء لـ فيكتور هوجو

جوليا يقول...

سمرقند لأمين معلوف
أطفال منتصف الليل لسلمان رشدي

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.