19 يناير 2011

كتب تجمعنا...مبادرتنا الجديدة


الأعزّاء عشّاق الكتب والقراءة..أصدقاء المدوّنة


يُلاحظ في العديد من النقاشات مع الأصدقاء أننا في دول الخليج لا نعرفُ الكثير من الأدباء والكتّاب الخليجيين، إلا تلك الأسماء اللامعة المعروفة على مستوى الوطن العربي ككل؛ وتتردد كثيرًا جملٌ على شاكلة "لا أعرف من عُمان إلا سيف الرحبي"، و "لا أعرف من البحرين إلا قاسم حداد"، و "لا أعرف من الكويت إلا سعاد الصباح" وهكذا. لا شك أنّ هذه في أغلب الأحيان مبالغات واضحة، إلا أنها تشير إلى نقصٍ في معرفتنا بأدبائنا وكتّابنا في الخليج، ففي دولنا الكثير جدًا من الكتّاب والأدباء على اختلاف أساليبهم ومستوياتهم بالطبع.

وهكذا فكّرنا في محاولةٍ بسيطةٍ منا للمساعدة-ولو بالقليل- في تعريف القرّاء في دول الخليج بكتّاب بعضهم البعض. يسعدنا إذن أن نُطلق في مدوّنة "أكثر من حياة" مبادرة "كُتُب تجمعنا"، بالتعاون مع مدوّناتٍ قرائية في دول الخليج. ما سيحدث هو أننا سنتعاون في كل مرةٍ مع موقعٍ أو مدوَّنة قرائية من دولةٍ خليجية، سنهدي قراءها بعض الكتب العُمانية، وستهدي قراءنا بعض الكتب من دولتها، على أن يقوم أولئك القراء بكتابة عروض عن الكتب التي استلموها. هذا وستقوم كل مدوّنة بتخصيص شهرين لهذه المبادرة يتم فيهما نشر عروض كتب ومواضيع متعلقة بكتّاب الدولة الأخرى وأدبائها.

ملحوظة حول اختيار الكتب
وقبل أن نتلقى أيّ انتقاداتٍ تتعلق باختيار الكتب نودّ الإشارة إلى أمرٍ أساسي وهام جدًا، وهو أنّ اختياراتنا لا تعني بالضرورة أن تلك الكتب هي الأفضل من بين جميع الإصدارات، أو أن القائمة التي نعتمدها تحتكم إلى معايير نقدية تجعلها ممثلة للمشهد الثقافي أو الأدبي، وإنما هي عيّنات قد تختلف من دورةٍ لأخرى في هذه المبادرة، كما أنّ هناك عوامل مختلفة تحكم القائمة النهائية التي نعتمدها، مثل توفّر النسخ، وما إذا كنا قد قرأنا الكتاب أم لا، ومدى إعجابنا الشخصي بالكتاب، والحرص على تنوّع الكتب، إضافة إلى أننا قد نفضّل استثناء الأسماء الكبيرة المعروفة، والكتب النخبوية.

كلنا أملٌ في أن ننجح عبر هذه المبادرة في تعريف قرّائنا في سلطنة عُمان بأدباء دول الخليج وكتّابها، وتعريف قرّاء الخليج بأدبائنا وكتّابنا، بطريقةٍ بسيطة، وجهدٍ متواضع، ونيةٍ صادقة. ولا يجب أن ننسى أن نشكر كل من ساعدنا لبدء هذه المبادرة، سواء أولئك الذين استأنسنا بأفكارهم واقتراحاتهم، أو أولئك الذين أمدّونا مشكورين بنسخٍ من كتبهم.

انتظرونا السبت القادم بإذن الله مع انطلاق المشروع، ومع أول دورةٍ للمبادرة:

كتب تجمعنا بـ"الكويت" الشقيقة.



لنشر الموضوع على الفيس بوك والتويتر Twitter Facebook

6 comments:

غير معرف يقول...

فكرة لم تطرأ على سمعي من قبل. جدُ جميلة..

متابعون بإذن الله

عائشة الحبسي

غير معرف يقول...

ننتظركم يوم السبت

مـي يقول...

بالتوفيق ..
نسأل الله أن يبارك في الجهود..

:)

AM.SA.CHANNEL يقول...

موفق إ ن شاء الله .. و عجبتني الحملة، شي رائع الصـــراحة ..

ebtsamh يقول...

من سلك طريق يلتمس به علما .. سهل الله له طريقا

الى الجنه .. بالتوفيق :)

غير معرف يقول...

الله يوفقكم

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.