10 يوليو 2011

كاتب صيني يهرب من الصين لينشر كتابه




(المصدر: شبكة محيط، 9 يوليو 2011)

كاتب صيني يفر من بلاده لنشر كتاب

برلين: عقب تعرضه لضغوط شديدة لمنعه من نشر كتاب له قرر الكاتب الصيني لياو يفو الفرار إلى ألمانيا، ويتناول الكاتب الصيني في كتابه الفترة التي قضاها في السجون الصينية.

وبحسب صحيفة "الوطن" السعودية ذكر لياو يفو في مقابلة مع الموقع الإلكتروني لمجلة "دير شبيجل" الألمانية إنه لا يتوقع أن يتمكن من العودة للصين في ظل النظام الحاكم حاليا، مضيفاً أنه قال للسلطات الصينية إنه لن ينشر كتابه الجديد حتى يتمكن من مغادرة الصين، لافتاً إلى أنه كان عليه قول ذلك حتى يتمكن من الحصول على تصريح بالسفر، مؤكداً على أنه غير مستعد للعيش كرهينة في الصين.

كما شدد يفو على أن أهم شئ بالنسبة له هي الحرية، سواء حرية النشر أو الكتابة، معرباً عن أمنيته بالعودة إلى الصين مرة أخرى عندما تتغير الحكومة الحالية، لافتاً في حواره إلى أنه سيسافر بعد ذلك إلى أمريكا ثم أستراليا، وقد حصل يفو على منحة لمدة عام من مركز التبادل الثقافي الألماني اعتبارا من عام 2012.

ومن جانبها أعلنت دار "إس فيشر" للنشر أن كتاب يفو الجديد سيصدر في ألمانيا 21 يوليو/ تموز الجاري.

لنشر الموضوع على الفيس بوك والتويتر Twitter Facebook

1 comments:

Άbrαr يقول...

من الغريب جدا .. أن دوله كـ الصين في مواردها
وامكاناتها الاقتصاديه ~ تسيء التعامل مع شعبها
وهذه حقيقه .. من حقه كـ كاتب أن يبحث عن حريته التي فقدها
---
شكرا لهذا الخبر الذ أطعلتونا عليه

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.