20 مايو 2009

مجلة الثقافية العمانية

مجلة ثقافية عمانية مجانية


(المصدر: جريدة الحياة، 20 مايو 2009)


"الثقافية" مجلة عمانية مجانية

"الثقافية" مجلة عمانية توزع مجاناً بنحو 16 ألف نسخة وهدفها تحقيق مبادرة استثنائية في توزيع الصحف والمجلات الأدبية في العالم العربي، عبر طباعة أنيقة.

والمجلة الصادرة عن مركز السلطان قابوس للثقافة الاسلامية التابع لديوان البلاط السلطاني شعارها «ثقافة الحوار» وتسعى الى تقديم الثقافة الاسلامية في سياقها الانساني والحضاري بعيداً عن الفكر الديني الاحادي النظرة، وعبر خطاب مرن يعتمد الأسلوب الواضح لتقديم رسالته بما يحقق أقصى استفادة من الاصدار.

تناولت المجلة ندوة «الاسلام ومجتمج المعرفة» التي نظمها مركز السلطان قابوس بمشاركة نخبة من العلماء العمانيين والعرب وشددت على أهمية المعرفة العلمية واعطاء المحتوى العلمي قدراً كبيراً من العناية والدعم لما يقدمه من خدمة المجتمع وخدمة نشر الثقافة الاسلامية بين شعوب العالم. والتقت «الثقافية» الداعية الشيخ يوسف القرضاوي في حديث حول مسيرته العلمية، وكتب مفتي عام السلطنة الشيخ أحمد الخليلي عن الشورى والديموقراطية. ومن المحتويات مقالات عن التعددية الثقافية وبناء المشترك الانساني، والجانب الاخلاقي من الأزمة المالية العالمية.

ويكتب رئيس التحرير محمد بن سيف الرحبي رؤيته المكانية عن مدينة صحار العمانية، ويتناول محمد الحارثي ثراء مفردات العربية وأثره في المعنى. وثمة مقال عن مسقط في سبعينات القرن التاسع عشر مترجم من رحلة غراتن جيري.



إضافة: هذا هو العدد الثاني من المجلة [أحمد حسن المعيني]
لنشر الموضوع على الفيس بوك والتويتر Twitter Facebook

10 comments:

*ZS يقول...

أول مرة أسمع عن المجلة للأسف ..

أحمد,, هل هي مجلة فصلية؟؟؟
لأنه إذا لم تخنّي الذاكرة فإن «الاسلام ومجتمج المعرفة» قد عقدت أعمالها في فبراير أو مارس من هذا العام..

ذكرت أنها مجانية .. هل توزع مع إحدى الجرائد!؟ أم أن لها آلية توزيع مختلفة؟

مع خالص مودتي ،،

زوّان

*ZS يقول...

بعد التحديق في الصورة ... نعم هي فصلية :)

زوّان

أحمد حسن المعيني يقول...

زوّان..
نعم هي كما ذكرتِ مجلة فصلية، ولكنني لا أعرف بعد آلية توزيعها.

يعقوب يقول...

المجلة عندي..
طباعة راقية جدا.. فصلية تنزل مجانا مع جريدة الوطن على ما أذكر

بالمناسبة: أحد مقالاتها من ترجمة راشد الذهلي

للأسف ينقص الترويج لها

يمكنني إعارتها لمن يريد

أحمد حسن المعيني يقول...

يعقوب..
أشكرك على المعلومة. وراشد الذهلي مترجم نشيط توقع أن ترى ترجماته في كل مكان :)

Assim Al-Saqri يقول...

تمنّيت أن تكون المجلة شهرية
خاصّة أنها تصدر من مركز الثقافة
عندما شاهدتها أول مرة توقّعت أنها بديل لرسالة المسجد التي كانت تصدر سابقا عن المركز في كل مناسبة دينية
أظن أن عدد صفحاتها قليل أخذا بالاعتبار أنها فصلية

لكن التصميم فريد والمقالات منتقاة بحكمة
بوركت هذه المساعي
-عاصم-

معاوية الرواحي يقول...

وزنها كيلو ونص .. على أية حال عسى أن يساهم محمد سيف في تغيير الخط السابق .. عسى ..

أحمد حسن المعيني يقول...

عاصم..
شوّقتني للاطلاع عليها.

معاوية..
لا بد أن ورقها صقيل. لا أعرف سر تمسك الجهات الحكومية لدينا بالطباعة على الورق الصقيل! هو مناسب جدًا للصور على أية حال.

يعقوب يقول...

أحمد.. ورق صقيل لأنها طباعة الديوان
ول ليش يخلوها بلاش؟

ذكرني بمقال يونس البوسعيدي في شرفات قبل أسبوع (مجلة ثقافية) في شرفة السماء

غير معرف يقول...

بصراحة وبأمانة تصميمها راقي جدا ومواضيعها منتقاه وتتناسب مع مصطلح الثقافة.. ويمكن للعام والمتخصص ان يقرأ هذه المجلة.
على حد علمي أنها تنشر في جريدة عمان في كل 3 اشهر ومجانا أيضاً.
تتميز بروعة إخراجها الفني وطباعتها الأنيقة الراقية ومواضيعها الشيقة والمفيدة والهادفة.
اشكر كل من ساهم في انجاح هذا العمل الذي اسميه اسطوري في مجال المجلات الثقافية العربيةوتفردها بهذا الأسلوب في الطرح والإخراج.
يحق للمركز أن يفتخر بهكذا مجلة وينافس بها بقية المجلات. ويحق للعمانيين أن يفخروا بها ويساهموا في رقيها بالكتابة فيها وإبداء آراءهم واقتراحاتهم للرقي بها.
شكرا للديوان..ومركز السلطان قابوس للثقافة الإسلامية وشكرا للأمين العام على جهودة المثمرة ورؤيته الثاقبة.

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.